Banner

اجتماع للاتحاد الدولي للغوص في بيروت

   
يستضيف لبنان لاول مرة اجتماعات المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي للغوص CMAS السبت في فندق "فاندا" - المعاملتين بدعوة من عضو المكتب التنفيذي اللبناني سيمون خوري. وسيناقش الحاضرون عددا من المواضيع منها تثبيت نتائج البطولات التي اقيمت تحت اشراف الاتحاد الدولي في العام 2017 إضافة الى دراسة احتمال انتساب عدد من الاتحادات الوطنية الى عائلة الاتحاد الدولي التي تضم 97 دولة من جميع قارات العالم الى جانب عدد من الأمور التي من شأنها تطوير اللعبة المائية.
ويضم المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي الغوص كل من الروسية آنا أرزانوزفا (رئيسة)، والفرنسي جان لوي بلانشار والايطالي كلاوديو نوللي (نائبا الرئيس)، والتونسي حسن بكوش(اميناً عاماً) والألماني رالف شيل (رئيساً للجنة العلوم) واليوناني ايلياس كزاركوس (رئيساً للجنة الرياضية) والدانماركي فليمينغ هولم (رئيساً للجنة الفنية) والفرنسي ألان جرمان (اميناً للصندوق) واللبناني سيمون خوري والمصري سامح نبيل الشاذلي والألماني مايكل فرنزل والبرتغالي ريكاردو خوسيه والأرجنتيني فرنشيسكو ألبيرتو مويانو والكوري الجنوبي لي بيونغ دو والكولومبي ويليام بينا والياباني شونجي يوشيزاوا (اعضاء مستشارين).
ووصل الضيوف الى لبنان الجمعة على ان تفتتح الاجتماعات رسمياً عند الساعة 8.30 من صباح السبت وتختتم عند الساعة 18.00 من مساء السبت ايضاً على ان يتم اصدار المقررات المتعلقة باليوم الطويل بعدها.
يشار الى ان الاتحاد الدولي للغوص تأسس في ستينيات القرن الماضي واجرى انتخابات المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي في مقره في العاصمة الايطالية روما في ايار الماضي.
This article is tagged in:
other news
Banner